هذا قرار نعمان لحلو بعد سرقة مغني جزائري لألحان أغنيته

أثارت أغنية « يا دزاير يا نوارة » جدلا واسعا، بعد سرقة لحنها الذي يعود للفنان المغربي نعمان لحو بأغنيته الأصلية « يا شفشاون يا نوارة ».

الجزائر، اختارت أن تروج لألعاب البحر الأبيض المتوسط التي ستقام بمدينة وهران الجزائرية من خلال أغنية « يا دزاير يا نوارة » التي أداها الفنان الجزائري محمد لامين.

وكشف الفنان نعمان لحلو، في تصريح صحفي، “إنه كان قد تواصل مع الفنان محمد لمين قبل سنوات بخصوص سرقة الألحان، وقال نعمان لحلو: “محمد لمين اعتذر مني هادي سنوات وقالي أنا غنيتها حبا لشخصك ولإبداعك.. وقبلت الاعتذار بشرط متكونش لغرض تجاري.. حتى تفاجئت بطرح الأغنية للترويج لألعاب البحر الأبيض المتوسط”.

وأضاف الفنان لحلو أن “التلفزيون الرسمي الجزائري تبنى أغنية « يادزاير يا نوارة » المسروقة في الترويج لاحتضان البلاد لألعاب البحر الأبيض المتوسط، التي تنطلق يوم الجمعة 25 يونيو، ما جعله يتخذ مجموعة من الإجراءات من بينها مراسلة وزير الثقافة، ومراسلة مكتب حقوق المؤلفين في باريس، والمكتب المغربي لحقوق المؤلف، والبرلمان وكل الجهات التي يمكن أن تضع حدا لمثل هذه الممارسات”.

يشار إلى أن أغنية « شفشاون يا نوارة » أطلقت عام 2006، وقال نعمان لحلو إن الأغنية تم تسجيلها في مكتب حقوق المؤلفين بباريس في نفس السنة، وبعد نجاحها، تم تسجيلها في المكتب المغربي لحقوق المؤلف عام 2007.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى