خطير … معارض جزائري يطالب جيش بلاده باستعمال القوة ضد المغرب

صدرت تصريحات عدوانية للغاية من أحد أشهر المعارضين السياسيين الجزائريين المقيمين بالخارج، حيث تجاوزت كل الخطوط الحمراء ضد بلادنا والمغاربة والوحدة الترابية للمملكة، بعدما دعا المعارض السياسي المذكور صراحة إلى “ضرورة استعمال القوة ضد المغرب، باعتبارها الحل الوحيد الذي يمكن أن يقود النظام العسكري الجزائري إلى تحقيق أطماعه في الصحراء المغربية”، وهو ما يؤكد أن العداء للمغرب بات مسألة عقدية لدى النخبة الجزائرية.

واعترف المتحدث بشكل صريح بأن الديبلوماسية المغربية تفوقت منذ مدة طويلة على نظيرتها الجزائرية، وبالتالي فإن جميع المحاولات الحالية للنظام العسكري الحاكم في الجزائر والتي يقودها رمطان لعمامرة، هي مجرد مضيعة للوقت حسب اعتقاده، حيث أضاف أن المغرب أقوى اقتصاديا من جارته وحضوره الدولي أكبر بكثير.

المتحدث ذاته، اعتبر أن أن مواجهة المغرب “يجب أن تبدأ بتمويل بعض أبناء منطقة الريف ودفعهم للمطالبة بالانفصال وتنصيب ناصر الزفزافي زعيما لهم، ومنحه ملايين الدولارات الضرورية لتحقيق أهدافه”.

كما أضاف المعارض ذاته، أن على “الجيش الجزائري اقتحام الصحراء المغربية واحتلالها وتوطين عناصر البوليساريو هناك”، حيث أشار إلى أن ذلك “سيحقق للجزائر المنفذ المنشود للمحيط الأطلسي، وكذا التحكم في الموارد الطبيعية الموجودة في الجنوب المغربي واستغلالها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى